كيف تكتشف الأخبار المُضللة؟ دليلك اليومي للتأكد من صحة أي خبر تقرؤه إعلام    »   نادي دبي للصحافة ينظم ورشة عمل "الإمكانيات الإبداعية للإعلام الإجتماعي"    »   صدور كتاب( القصة الخبرية الصحفية) للزميل علي دنيف حسن    »   محاضرة للخبير العالمي روس داوسون في نادي دبي للصحافة    »   «رئيس تحرير» بقلم سمير عطا الله    »   صور غيرت مجرى التاريخ    »   صحافة الفيزون!    »   مراسلون تحولوا إلى سبق صحفي!    »   (تويتر) مكسب جيد للصحفي    »   صحفي من الطراز القديم    »   
 

أول الغيث


صحافة الفيزون!

محرك البحث





بحث متقدم

إحصائيات

عدد الاعضاء: 954
مشاركات الاخبار: 486
مشاركات المنتدى: 35
مشاركات البرامج : 0
مشاركات التوقيعات: 0
مشاركات المواقع: 3
مشاركات الردود: 600

المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :4
من الضيوف : 4
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 1371083
عدد الزيارات اليوم : 206
أكثر عدد زيارات كان : 3795
في تاريخ : 16 /08 /2014

تفاصيل الزوار

free counters

روابط

  لجميع المراسلات  
  ijschool36@gmail.com  
  موقعنا على الفيسبوك  
  مواقع مفيدة  
  صحافة العراق  
  شبكة الصحفيين الدوليين  
  مكتبة الاسكندرية  

كيف تكتشف الأخبار المُضللة؟ دليلك اليومي للتأكد من صحة أي خبر تقرؤه إعلام
////أحمد الخطيب//// الأخبار: لا نحبها، ولا يمكننا الاستغناء عنها. كم خبرًا تقرأ كل يوم؟ كم منها صحيح؟ وكم منها تكتشف بعد ذلك أنه كان مجرد خدعة؟ الصورة في أحيان كثيرة تكون الصورة هي أول ما تقع عليه عيناك عندما تقرأ ...التفاصيل

 

نادي دبي للصحافة ينظم ورشة عمل "الإمكانيات الإبداعية للإعلام الإجتماعي"
دبي، الإمارات العربية المتحدة 25 أغسطس 2014////// ينظم نادي دبي للصحافة بعد غد (الأربعاء) ورشة عمل تسلط الضوء على الإمكانيات الإبداعية للإعلام الاجتماعي، وذلك بالتعاون مع السفارة الأمريكية في أبوظبي. ويقدم الورشة ر ...التفاصيل

 

صدور كتاب( القصة الخبرية الصحفية) للزميل علي دنيف حسن
عن دار أسامة في العاصمة الأردنية عمان صدر للزميل علي دنيف حسن كتاب( القصة الخبرية الصحفية .. المفهوم والبناء والتاريخ)، ويتناول الكتاب مفهوم القصة الخبرية وتاريخها وسماتها وأنواعها وأساليب بنائها، فضلا عن أبرز عناصر ا ...التفاصيل

 

محاضرة للخبير العالمي روس داوسون في نادي دبي للصحافة
/////قراءة علمية في مستقبل الإعلام تتوقع انسحاب الصحافة التقليدية من العالم بحلول 2040 /////سبعة عوامل تدفع تطور الإعلام العالمي وفلترة المحتوى والتصميم من بين عوامل القيمة المضافة //////الخبير العالمي روس داوسون: ...التفاصيل

 

«رئيس تحرير» بقلم سمير عطا الله
كانت «الديلي تلغراف» على وشك الإغلاق منتصف الثمانينات بعد نحو قرن ونصف القرن من سعة الانتشار. تم تعيين المراسل الشهير ماكس هستنغز رئيسا للتحرير فعادت الـ«تلغراف» تسبق «التايمز» بأكثر من 200 ألف نسخة كل يوم.التفاصيل

 

صور غيرت مجرى التاريخ
ترجمة- جودت جالي///// عندما كان المصور (رون هفيف) في سن 23 عاما التقط صورة لأنصار الديكتاتور البنمي (مانويل نورييغا) وهم يضربون نائب الرئيس (غيليرمو فورد) الذي كان قد فاز على نورييغا في الانتخابات سنة 1989.التفاصيل

 

مراسلون تحولوا إلى سبق صحفي!
ترجمة – الصباح//// أثناء محاولتهم نقل الصراع القائم في سوريا، قُتل عشرات الصحفيين, وفقد الكثيرون غيرهم, ومنهم من رجع إلى وطنه سالماً, ليحظى باستقبال الأبطال؛ كما في حالة الصحفي التركي "بنيامين أيغون"؛ في الوقت الذي ت ...التفاصيل

 

(تويتر) مكسب جيد للصحفي
ترجمة - مي اسماعيل//// قال لي أحد الصحفيين في ندوة عامة: "لا أرى أي فائدة في "تويتر"". فتبنيتُ التحدي لأُثبت لهُ العكس، بعد خبرة 41 سنة في الصحافة. فبإستثناء الهاتف الخلوي، أعتقد أن "تويتر" هو الأداة الأكثر فائدةً لل ...التفاصيل

 

صحفي من الطراز القديم
ترجمة - هالة عدي//// ارتفع صوت نادر جداً من نهاية "غرفة الصحافة رقم 1", في مبنى "قصر الأمم"؛ في جنيف. كان هذا الصوت يمثل الضجة التي تحدثها المفاتيح المعدنية للآلة الكاتبة عند ضرب الورق, ويتخللها رنين خافت لجرس فولاذي ...التفاصيل

 

الصحافة تعتمد النساء في البلدان الإسلامية
ترجمة - بهاء سلمان///// لاحظت فويب غرينوود أثناء تغطيتها للأحداث التي جرت في البلدان الإسلامية أن أغلب مراسلي الصحافة العالمية هم من الأناث. وأثناء مكوثها في فندق الديرة في قطاع غزة قبل مدة، لاحظت غرينوود أن البهوالتفاصيل

 

 


  قراءة في كتاب .. دولــة الاذاعــة .. سيــرة ومـشـاهـــدات عــراقـيـــة
  الثلاثاء 06-10-2009 12:35 مساء  بواسطة: هيئة التحرير

خالد جبر

يعتبر كتاب دولة الاذاعة .. سيرة ومشاهدات عراقية للاعلامي العراقي ابراهيم الزبيدي من الكتب الممتعة والتي تتناول سيرة وحكايات من مرحلة مهمة من المراحل التي مر بها العراقي.
ويتضمن هذا الكتاب محتويات 234 مادة موزعة على عدد صفحات الكتاب بـ (350) صفحة من الحجم المتوسط ولابد ان نتعرف على شخصية الاستاذ ابراهيم الزبيدي فهو من مواليد العراق عام 1941 وعمل في التعليم والصحافة منذ عام 1960 وأصبح مديراً لاذاعة بغداد ورئيس قسم المذيعين والموسيقيين وغادر العراق عام 1974.
يتناول الزبيدي الأحداث بشكل سلس يمتاز برقة الكلمات والاسلوب السهل الذي يجعل القارئ كأنه يستمع الى صوت الزبيدي ذلك الصوت الذي كنا نستمع له عند قراءة نشرات الاخبار واللقاءات الاذاعية والتلفزيونية وخاصة عبر برنامجه الشهير (البث المباشر) وتمت طباعة الكتاب في دار الحكمة بلندن.
وللكاتب عدة اصدارات أهمها : في سبيل الوطن 1957 وقصائد الى الزمن البعيد (1971) وكتاب القافلة الاخيرة صدر في القاهرة عام 2002.
فكتاب دولة الاذاعة استطاع ومن الصفحة الاولى ان يشد القارئ وكأنما شريط سينمائي يمر في الذاكرة عبر السنوات الطويلة الماضية حيث يذكر بأن قليلين هم الذين عاشوا تلك الفترة مثلي ورأوا الدولة التي صنعتها اذاعة ذلك الزمن العجيب.
لقد بدأ مبنى الاذاعة في بغداد منذ عام 1958 يلعب الدور الأول في تقرير مصير الوطن وصناعة الدولة العراقية.. حيث اصبح المصب الرئيس للسياسة والثقافة والفن فلم يكن بمقدور احد ان ينجح في قلب نظام الحكم دون ان يسيطر وبشكل نهائي وقاطع على هذا الجهاز الخطير.. وكان من حسن حظي او سوئه لا ادري انني



كنت المذيع المكلف بافتتاح الاذاعة في ثلاثة انقلابات نجح منها اثنان وفشل واحد وكان قادة العهود الجديدة يصرفون من الاذاعة شؤون الدولة أياماً او أسابيع الى ان تستقر بهم الأمور فينقلوا بعدها الى قصور الحكم والسلطان.
وعن طريقة كتابة هذا الكتاب يقول: لكنني كتبت هذا الكتاب وانا خارج وطني بعيد عن مكتبتي ووثائقي وصور طفولتي، ففكرت في نشر هذا الكتاب قبل غزو صدام للكويت عام 1990 ولكن بعد الغزو تشجعت ونشرت واحدة من تلك الحكايات الفريدة والآن وبعد مرور كل هذه السنين أجد نفسي محاصراً بالحاح من بعض معارفي واصدقائي من اجل كتابة ما أعرفه.
هذه مقتطفات من المقدمة الطويلة للكتاب والتي عبر فيها الزبيدي عن رأيه الشخصي في تلك المسيرة الطويلة ويترك الحرية للقارئ بأن يصدق تلك الأحداث او ينكرها، فإن الاشخاص الذين عاشوا خلال تلك السنوات يتذكرون تفاصيلها الدقيقة لحظة بلحظة ويستطيعون المقارنة بما كتبه الزبيدي وبين ما تم توثيقه في التاريخ من احداث مرت سريعة في الذاكرة بأيامها الصعبة وسنينها العجاف.
ففي صفحة رقم 13 يتحدث عن المدينة المنسية وهي مدينة تكريت والتي ولد فيها ويدخل في التفاصيل الكثيرة والأزقة وأسماء الشيوخ ومعاناة ومشاكلات أهالي سامراء مع اهل تكريت فضلا عن اسماء المدارس والشوارع والعشائر الرئيسة في تكريت وهي: الحديثيون والتكارتة والبوناصر ومن افخاذها البيكات والبوخطاب والبوعبد رشيد فضلا عن فصل كامل يتحدث عن اصل الحكاية لمدينة العوجة وسميت بهذا الاسم لاعوجاج مجرى نهر دجلة عند وصوله الى منازلهم ولكنه يتنكر لهذا السبب فيقول ان النهر لا اعوجاج فيه لا عند مروره بالعوجة ولا في اغلب مجراه عبر تكريت وضواحيها وكان هناك خلاف كبير بين أهل العوجة والتكارتة لهذا تمت معاقبة رشيد مصلح وحردان التكريتي او طاهر يحيى او الدكتور راجي التكريتي بعد ان تمت السيطرة من قبل اهل العوجة على دفة الحكم.
ويذكر في ص (57) وتحت عنوان (نصف مذيع) عن بداياته الأدبية والعمل في الاذاعة العراقية حيث يقول: كان المذيع سليم المعروف يعد ويقدم برنامجا ادبياً من الاذاعة عنوانه (البريد الأدبي) وذات يوم فاجأني أحد زملائي في الثانوية بتهنئتي على القصيدة التي اذاعها سليم المعروف في الراديو أمس.. وحين تأكدت انه غير متوهم قررت ان اذهب لمقابلة سليم فأهديته نسخة من الديوان واطلب منه ان اسجل له بصوتي احدى القصائد وذهبت الى الاذاعة وانتظرته في الاستعلامات وكلي عيون واذان وانا اراقب الداخلين والخارجين.. ولأنني لم أكن اشاهد احداً من المطربين او المذيعين فقد كنت احاول ان أتكهن من يكون هذا او ذاك.. تعرفت على حضيري ابوعزيز وناظم الغزالي من المطربين وقاسم نعمان السعدي من المذيعين والدكتور مصطفى جواد اللغوي الشهير وكان فرحي لا يوصف حين جاء سليم وصافحني باستغراب حيث وجدني يافعاً في السادسة عشرة من عمري الى ان يصل بهذه الحكاية الى انهاء تسجيل اللقاء في ستوديو مركز الايضاح في منطقة العلوية ثم تسجيل مجموعة من القصائد وبعدها تم اخباري بأن السيد عادل نورس قد رشحني للعمل في المركز كمذيع مشارك في تقديم برنامج الطلبة بعد موافقة السيد مدير المركز المخرج السينمائي عبد الجبار ولي.
ويتناول السيد ابراهيم الزبيدي الحكايات بشكل مشوق وينتقل من حكاية الى اخرى بسرد صحفي ممتع ويجعلك تعيش مع الاحداث بكل تفاصيلها واجوائها.
وقد منح القارئ في نهاية كل فصل مجموعة من الهوامش التي يستطيع معرفة التفاصيل والكلمات الغامضة وبعض الشخصيات التي يتم القاء الضوء على سيرتها وحياتها.
ففي احد الهوامش من صفحة رقم (72) والهامش رقم (11) يتحدث فيه كتعريف عن راجي عباس التكريتي حيث يقول: انه طبيب عسكري تدرج من الوظائف العسكرية حتى اصبح مديرا للأمور الطبية في الجيش العراقي وعضواً في المكتب السياسي لحزب الوحدة الاشتراكي وانتخب نقيباً للأطباء في العراق بعد احالته على التقاعد عام 1988 واعدم نهاية عام 1993 بعد اقتياده من الاردن حيث كان يزورها بتهمة المشاركة في حركة انقلابية.
اما في صفحة 73 وفي هامش (21) يتحدث فيه كتعريف عن عبد الرحمن البزاز بأنه قومي ، محافظ، عميد كلية الحقوق، سفير، امين عام منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) وزير خارجية ، رئيس الوزراء رشح نفسه لرئاسة الجمهورية على اثر مقتل عبد السلام محمد عارف الا ان العسكريين فرضوا عبد الرحمن محمد عارف لأنهم كانوا مستائين من وجوده اصلاً.. بسبب استقلاليته وبراعته في حشد الدعم الشعبي ضد دكتاتورية التجمعات العسكرية ولا عقلانيتها.
لقى من البعثيين بعد انقلابهم في عام 1968 معاملة لا اخلاقية حيث مارسوا ضده كل انواع التعذيب النفسي والجسدي في السجن.
اما في صفحة (93) وفي الباب الثاني وتحت عنوان (لحظات اخيرة مع الزعيم) ينقل الينا وللتاريخ ولأول مرة اسراراً عن اللحظات الاخيرة مع الزعيم عبد الكريم قاسم حيث يقول: في التاسعة من صباح يوم الجمعة 8 شباط 1963 سمعت البيان الأول من الاذاعة بصوت غير اذاعي علمت بعد ذلك بأنه كان صوت احد قادة الحزب هو حازم جواد.. وذهبت الى الاذاعة ووصل في تلك الاثناء كل من شفيق الكمالي وهناء العمري (زوجة علي صالح السعدي) والمذيع عبد اللطيف السعدون وقاسم نعمان السعدي وفور عودة البث الى ستوديوهات الصالحية قمنا انا والكمالي وهناء والسعدي بتبادل الجلوس خلف المايكروفون لاذاعة بيانات وبرقيات وشعارات كان بعضها يعطى لنا مكتوبا وكنا نكتب بعضها الآخر ثم توالى وصول القادة العسكريين والمدنيين نعرف بعضهم ولانعرف البعض الآخر رأيت احمد حسن البكر وعبد السلام عارف وعلي صالح السعدي وحازم جواد وعبد الستار الدوري وطالب شبيب وصالح مهدي عماش.
وفي اليوم التالي وصل حردان التكريتي وزهاء الساعة الثانية عشرة وصلت ناقلة جنود نزل منها اولاً فاضل عباس المهداوي رئيس المحكمة الخاصة الشهير واثنان لم أكن اعرفهما علمت فيما بعد بأنهما طه الشيخ احمد مدير التخطيط العسكري واحد اقرب المساعدين للزعيم وكنعان خليل حداد احد مرافقي الزعيم.
وعند نزول المهداوي هجم جمع غفير من العسكريين والمدنيين وانهالوا عليه بصاقا وضربا بالأيدي والأرجل والأحذية ورأيت الدم يسيل على رقبته ويغطي وجهه وتعثر مرتين وهو يصعد سلالم المبنى في طريقه الى ستوديو الموسيقى وجاء بعده وصفي طاهر المرافق الأقدم وهو في أنفاسه الاخيرة .. وفجأة ساد هدوء وصمت غريب ثم هبط الزعيم وقد خلعت عنه نجماته وأوسمته وكان حاسر الرأس شاحباً وفجأة حاول احد الحاضرين الاعتداء عليه فمنعه ضابط عرفت فيما بعد انه صبحي عبد الحميد، ثم تقدم حردان ووضع يديه فوق رأسه في طريقه الى استويدو الموسيقى كان صالح مهدي عماش احد قادة الانقلاب منتظرا على مدخل صالات التسجيل ويقدم الينا المؤلف رسماً تخطيطياً لمدخل مبنى الاذاعة والاستوديوهات ويذكر بأنه تم ادخال الزعيم الى قاعة الموسيقيين وذهبت انا الى غرفة التسجيلات لاراقب ما يدور بداخلها من وراء الزجاج وللمصادفة اختيرت هذه الصالة لأنها كانت الأكبر لدينا في مبنى الاذاعة وكان معي اثنان من المهندسين للصوت هما جوزيف بصري ومدحت السامرائي على ما أذكره غامرت وفتحت احد المايكروفونات لنسمع الحوار الذي كان يدور كان الصوت غير واضح تماما في بعض اجزائه لسببين: الاول بعد المايكروفون عن الجالسين في مؤخرة الصالة وثانيا كون المحاورين يتكلمون جميعهم بعصبية وتوتر وتم تسجيل الحوار وعلمت بعد سنوات بأن نسخة ذلك التسجيل مخبأة لدى جوزيف بصري وكانت اطراف الحديث متشابكة بشكل عام لكن سمعنا عبد السلام عارف يخاطب المهداوي ويؤشر بعصا كان يحملها ويقول: قم وحاكم عبد السلام الآن.. ثم سمعناه يلح على عبد الكريم قاسم بالاقرار بأنه هو الذي كتب البيان الاول لثورة تموز كما سمعناه علي صالح السعدي يسأل عبد الكريم عن شخص فهمنا بعد ذلك انه كان يسأله عن شخص وشى بمحاولة انقلاب سابقة كان الحزب يخطط لها.
ويتناول الكاتب ادق التفاصيل لتلك الساعة الرهيبة والمخيفة في محكمة صورية لم يسبق لها حدث في التاريخ.
وفي ص 99  يذكر هذه السطور المهمة جدا حيث يقول : لقد كتب الكثير عن تلك الدقائق الدامية التي شهدتها صالة موسيقى الاذاعة وتراكمت عنها شهادات كان العديد منها كذباً وتزويراً وادعاء.. لكن اكبر الكاذبين في نظري ثلاثة: 1- احمد حسن البكر الذي زعم انه الوحيد الذي عارض قتل عبد الكريم قاسم في حين ان كثيرين من رفاقه في القيادة اكدوا في شهاداتهم ومذكراتهم انه كان اكثر المصرين على قتله الحاحاً وعجلة.  2-طالب شبيب الذي زعم انه صاح بالذي حاول الاعتداء على الزعيم (أيها الجبناء قبل يوم واحد كان سيدكم وتقبلون يديه ورجليه والآن تريدون اهانته بعد ان انهزم في معركة لم يكن فيها متخاذلاً عيب عليكم). ويقول الكاتب: ارجو من كل من حضر تلك الدقائق القليلة الصاعقة ان يشهدوا بأن احداً لم يحاول الاعتداء على الزعيم وبأن احداً لم يرفع صوته الى ان دخل الزعيم الى استوديو الموسيقى.
-3محمد شيت خطاب الذي ادعى ما يأتي: وكان الموقف حرجا جدا اذ كان انصار الطاغية يحتلون سطوح البيوت المحيطة بالاذاعة وكانوا يرمون الاذاعة بوابل من النيران لايكاد ينقطع وكانت النيران تصيب من تصيب عشوائياً وشكلت محكمة عسكرية برئاسة البكر وعضوية ضباط آخرين فقررت المحكمة اعدام عبد الكريم قاسم.
لقد تناول ابراهيم الزبيدي هذه الصور من تفاصيل ظلت بعيدة عن الحقيقة كل تلك السنوات وكم اتمنى ان يتم الحصول على ذلك الشريط الاذاعي الذي تم فيه تسجيل المحكمة ليوثق الحقيقة كاملة لكل العراقيين.
وفي صفحة (303) يذكر الزبيدي بأن خلافه مع الصحاف قد بلغ ذروته عام 1969 فقرر الرحيل عن العراق الى دولة الكويت.
وعن هذا الموضوع حدثني المخرج المعروف طارق الحمداني والذي كانت تربطه علاقة جيدة مع الصحاف لغاية السقوط عام 2003 حيث قال لي شخصيا بأن الصحاف كان يحترم ابراهيم الزبيدي كثيرا لكونه مبدعا وشاعرا ومثقفا ولكن هناك مشكلة واحدة وقع فيها الزبيدي ونستطيع ان نلخصها بالشكل الآتي:
ففي عام 1969 والاحتفالات بالذكرى الاولى لثورة تموز جاءت المطربة السورية دلال شمالي لتغني عن الحزب والثورة ويتذكر العراقيون تلك الاغاني والذين عاشوا تلك المرحلة فقد ارتبط الزبيدي بعلاقة مع دلال شمالي مما اثار غضب زوجته فجاءت مع اطفاله لتشكو حالها الى الصحاف من تصرفات زوجها الزبيدي وبخصوص علاقته مع دلال شمالي فاستدعاه الصحاف واراد ان يعيده الى صوابه وخيره بالبقاء في الاذاعة او خروجه منها اذا استمر في تلك العلاقة ولكن الزبيدي اخبره بأنه سوف يتزوج دلال فغضب الصحاف عليه وفعلا خرج الزبيدي من العراق مع دلال شمالي لتصبح زوجته ولحد الآن.. وربما هناك اسباب اخرى لم يفصح عنها الزبيدي بصورة كاملة ربما تكون شخصية.
وللختام اقول بأن كتاب (دولة الاذاعة) من الكتب التي يجب ان تقرأ ويحتفظ فيها في المكتبة لأنها توثق أياماً وسنين من اصعب السنوات التي مرت على العراقيين والذين لايعرفون تلك الخفايا التي تجري ما وراء الكواليس من احداث وتصرفات استطاعت ان تصل بنا الى الوضع المأساوي الذي يعيشه العراقيون الآن بسبب تلك السياسات والانقلابات العسكرية والمناصب التي تبوأها الاميون والجهلة والذين لايستحقونها.
عن صحيفة الـتآخي العراقية
http://taakhinews.org/?p=18515

تنويه : المقالات المنشورة تعبر عن آراء كتابها ولا تعبر يالضرورة عن رأي المدرسة

 
   
     
 

Bookmark and Share

 
     
   
     
     

 

(زائر)  |  الجمعة 22-10-2010 08:47 مساء

تعليق

شكرا على المقال

 

(زائر)  |  الثلاثاء 23-08-2011 03:53 مساء

تعليق

إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مكتبة المدرسة

مكتبة المدرسة

كتـب عن الصحافة والإعلام للتحميل

اضغـــــــط هنـــــــا

Gogool+1

أخبار ثقافية

بقلم: محمد زمران الرحالي//////
////////كما سبقت الإشارة إلى ذلك، خضع مؤخرا الشاعر الغنائي، صاحب المشوار الإبداعي الطويل والحافل بالمعاناة والعطاء، الذي يشهد له التاريخ الفني المغربي بالتميز، الأستاذ عمر التلباني، بإحدى مصحات مدينة الدار البيضاء لعملية جراحية من أجل استئصال كليته اليسرى،

الشفاء العاجل للشاعر الغنائي المتميز عمر التلباني


قدم المخرج والممثل قاسم اسطنبولي مسرحية

مسرحية "البيت الأسود " للمخرج اللبناني الفلسطيني قاسم اسطنبولي على مسرح الاونيسكو ببيروت


يستعد الممثل والمخرج قاسم اسطنبولي لعرض مسرحية

المخرج والممثل قاسم اسطنبولي يستعد لعرض مسرحية (قوم يابا) دعماً للقضية الفلسطينية والمسجد الاقصى


بيروت - خاص
معمر القذافي على خشبة المسرح تاركاُ  ليبيا مع سيف الاسلام ومبارك وبن علي في زنقة زنقة 
مسرحية زنقة زنقة أول مسرحية عربية تتحد ث عن الثورات العربية في عالمنا العربي للمخرج اللبناني قاسم اسطنبولي ، والذي بدأ عروضه المسرحية في الشارع في عز الثورة  المصرية أمام

زنقة زنقة ...أول مسرحية تتحدث عن الثورات العربية لمخرجها اللبناني قاسم اسطنبولي


The independent journalism school is the first electronic school for journalism and media in Iraq. It was founded in 1rst

About the independent journalism school


دهوك 12 أيار / مايو ( آكانيوز ) – ///// ذكر باحث مُتخصص بالشأن الفيلي ، الخميس ، إنه ينبغي على الضمير الإنساني الأخذ بعين الإعتبار مقررات الشرعية الدولية في مأساة الكرد الفيليين وجريمة إبادتهم الجماعية .

باحث : الضمير الإنساني يجب أن يراعي مأساة الكرد الفيليين


أساتذة الإعلام بجامعة القاهرة وحلوان ينضمون إلى نقابة الصحفيين الالكترونيين


هيئة التحرير
وهي في مضمار عامها الأول، تسعى صحيفة (قاب قوسين) عبر موقعها الالكتروني لتكريس اختلافها شكلا ومضمونا عن تجارب ثقافية سابقة، فالموقع يقدم كل ما هو جديد ورصين وأصيل، في محاولة منه لاطلاق واجهة غير مألوفة للثقافة العربية،

(قاب قوسين) موقع ثقافي بلون وطعم وشكل مختلف


جمع بين الفن التشكيلي والنحت الجداري ومارسهما كفن ومهنة في الوقت ذاته

الفنان التشكيلي "سالار سعدو" يعيش حالة تعبيرية


بغداد ( إيبا )..عن دار ابداع للنشر والتوزيع في القاهرة صدرت المجموعة الشعرية الاولى للشاعرة العراقية فائزة الرفاعي (فوز ابراهيم) تحت عنوان أصبحت امرأة اخرى. 
  
تضمنت المجموعة (45) قصيدة منها ، قدر، دنيا، عندما ياتي المساء، الله والملائكة في كل مكان، انا وقصائدي والمساء، اضافة الى قصائد اخرى. 
يقول الناقد عادل صوما في تقديمه للديوان : فائزة الرفاعي تحلق احيانا في مدار تأملاتها ثم تهبط وتدّون شعرا ما التقطته على وريقات خصوكتبت في فترات مختلفة توزعت على 162 صفحة منها بشرى،الى الراحل نائل،في عتمة الليل صيتها بلغة تفوح املا وانتظارا لحبيب تود عشقه بدون حذر يكون بالنسبة لها النهر والمطر... (النهاية)/ز/..

صدور المجموعة الشعرية الاولى للعراقية فائزة الرفاعي


الأكثر قراءة

  • أكثر من سبعين كتاب عن الصحافة والإعلام جاهزة للتحميل
  • فن اجراء المقابلة ....كيف تبدأ بإجراء مقابلة شخصية مع ضيف مـا...؟
  • تعريف مفهوم الاتصال
  • تكنولوجيا وسائل الأعلام وتأثيرها على المجتمعات ((نظرية مارشال ماكلوهان))
  • ما الفرق بين التحقيق والتقرير الصحفي ؟
  • كتب عن الصحافة والاعلام في رابط واحد ومباشر للتحميل
  • عشرات الكتب الخاصة بالصحافة والاعلام تنتظر التحميل
  • العمـــود الصحفــــي
  • أكثر من خمسين كتابا عن الصحافة والإعلام جاهزة للتحميل
  • ميثاق الشرف الصحفي للصحفيين الأردنيين
  • وثائق مهمة

    بأسم الشعب
مجلس الرئاسة

بناء على ما اقره مجلس النواب وصادق عليه مجلس الرئاسة واستنادا إلى أحكام البند ( أولا ) من المادة ( 61 ) والبند ( ثالثاً ) من المادة ( 73 ) من الدستور. 
صدر القانون الأتي :-

    مسودة قانون حماية الصحفيين العراقيين


    قالت جريدة (الصباح) في بيان نشرته اليوم  30-1-2001 انها انجزت وثيقة قواعد سلوكها المهني التي تعد، حسب وصفها،  أول وثيقة مكتوبة وملزمة ودليل عمل لنشاطاتهم الإعلامية ولجميع من يكتب فيها.

    جريدة ( الصباح ) العراقية تنجز وثيقة قواعد سلوكها المهني


    المادة (1) يلتزم الصحفي:
أ ـ بالمحافظة على سرية مصادر معلوماته كما يلتزم بالتحقق من صحة المعلومات والأخبار قبل نشرها والتقيد بسلوكه المهني بمبادئ الشرف والاستقامة والنزاهة.
ب ـ احترام القيم الدينية باعتبارها أساسا للتراث الحضاري والفكري.
ج ـ الدفاع عن قضايا الحرية وتعميق ممارسة الديمقراطية وتأييد حق المواطن في المشاركة إيجابيا في أمور وطنه وقضاياه اليومية.
د ـ العمل على تأكيد الوحدة الوطنية وصيانتها لتكون أساسا لقوة المجتمع وتطوره

    ميثاق الشرف الصحفي للصحفيين الأردنيين



    جميع الحقوق محفوظة © لمدرسة الصحافة الالكترونية 2009  - 2010
    Copyright
    ©
    Independent School of Journalism 2009 -2010
    Powered By Arabportal - Designed & Developed By Rowafed

    اكد